مشهدك الحقيقي .. بين يديك
الأحد , 14 - أبريل - 2019
الرئيسية - المشهد اليمني - طارق صالح يرد على اتهامات الحوثيين لعمه بقتل الحمدي [تفاصيل]

طارق صالح يرد على اتهامات الحوثيين لعمه بقتل الحمدي [تفاصيل]

الحمدي وصالح والغشمي
الساعة 11:15 صباحاً (المشهد الخليجي - متابعة خاصة)

وصف موقع "وكالة 2 ديسمبر" المملوك لشقيق لطارق محمد عبدالله صالح، اتهام ميليشيا الحوثي الانقلابية للرئيس الاسبق علي عبدالله صالح، بالاشتراك في قتل الرئيس الراحل ابراهيم الحمدي بأنها "محاولة يائسة" للنيل منه وتكشف مدى الرعب من ذكرى "انتفاضة 2 ديسمبر".

وكشف موقع أن خبراء إيرانيون ولبنانيون، مختصون بقياس الرأي العام وإدارة الأزمات، أعدوا دراسة لإخراج ميليشيا الحوثي من أزمتها على المستوى الجغرافي والمجتمعي، عقب مقتل الرئيس الراحل علي عبدالله صالح في 4 ديسمبر 2017، ووضعت توصيات لتجاوز الأزمة واحتواء آثارها.
 
وأوضح الموقع أن الدراسة التي أُعدت خلال شهري نوفمبر وأكتوبر من 2018، أوصت الميليشيا بالعمل على زعزعة وتشويه مكانة صالح في وجدان اليمنيين، وتحويلة من زعيم قومي إلى قاتل وجبان وفاسد، وحصر مقتله بقضية شخصية منفردة، بعيداً عن مقاومة الحوثيين، وكيان حزب المؤتمر الشعبي العام.
 
ونقل الموقع عن عاملين في التوجيه المعنوي التابع لوزارة دفاع الحوثيين، لم تكشف هويتهم القول إن الميليشيا أعدت خطة وميزانية ضخمة لتنفيذ توصيات الدراسة التي أعدها خبراء في إدارة الأزمات، ونفذت أجزاء من الخطة، وتعمل على تنفيذ أجندة الخطة كاملة خلال العام الجاري 2019.



وقال الموقع "وفقاً للمعلومات الموثوقة تضمنت أجندة الخطة، تلفيق عملية اغتيال الرئيس الراحل إبراهيم الحمدي، قبل 4 عقود، وإلصاقها بالرئيس علي عبدالله صالح، وهو ما قامت الميليشيا بتنفيذه، كما تضمنت خطتها تسمية شوارع ومصالح حكومية باسم الرئيس الراحل إبراهيم الحمدي".
 
وأشار الموقع إلى أن ميليشيا الحوثي الإرهابية، تنفذ توصيات الدراسة الإيرانية بالاستخدام المكثف وبتنسيق كامل بين وسائلها الإعلامية، ومواقع التواصل الاجتماعي، لافتاًة إلى أنه تم إصدار صحيفة 26 سبتمبر النسخة الحوثية بصنعاء، عقب نشرة قناة الجزيرة الحليفة للحوثي فيلم الغداء الأخير، عددا كاملا كرس لمقتل الرئيس الحمدي ونشرت الصحيفة ما اعتبرته وثائق تتهم فيها علي عبدالله صالح.
 
وقال موقع "2 ديسمبر" أنه بحسب المعلومات التي حصل عليها تضمنت توصيات الدراسة السخرية من منجزات الزعيم علي عبدالله صالح من خلال نشر صور لمدن وجسور وطرقات عالمية والتعليق عليها أنها في صنعاء من منجزات صالح بهدف النيل منه وإظهاره أمام الشعب بأنه كان فاسدا، ولم ينفذ مشاريع للشعب، كما تناقلت مواقع الحوثي الإلكترونية صورة مدبلجة نشرها الحوثيون، قالوا إنها تنشر لأول مرة عن هروب صالح من منزله قبل مقتله، وإنه جبان، هرب من المعركة.